القسم العام

هل المسيحيين يصومون رمضان

هل المسيحيين يصومون رمضان

هل المسيحيين يصومون رمضان مع بداية الشهر الكريم يتساءل المسلمون عن حقيقة الصوم في الديانات السماوية الأخرى والغرض المشروع من الصوم هل تتفق أحكام الصيام في الإسلام مع أحكام الصيام عند النصارى ، ويصوم النصارى في شهر رمضان المبارك ، وهو ما سنتعرف عليه في موقع قصيمي ، من خلال تسليط الضوء على سنن صيام رمضان وما هي مبطلات الصيام في شهر رمضان المبارك عند العلامة ابن باز.

شاهد ايضا: كلمات عن ذي الحجة رسائل وكلمات العشرة من ذي الحجة

صيام رمضان

الصيام يقصد به من منطلق فسيولوجي الامتناع المتعمد عن الطعام والشراب، أما صيام رمضان المبارك فهو قريب من هذا المعنى ولكنه يختلف من حيث الدلالات والغايات، فالغاية منه العبادة والرضوخ لرغبة الخالق بتعويد النفس على تحمل مشقة الجوع، وما يتمخض عنها من الإحساس بالفقراء والمحتاجين، كما أنّ ثواب الأعمال في الشهر الفضيل مضاعف، وصيام رمضان ركن من أركان الإسلام الخمسة، التي لا بد للمسلم الالتزام بها فلا يعفى منها إلا بشروط دقيقة ومحددة شرعا في كتاب الله أو عن سنة نبيه..

شاهد أيضًا: ما حكم الوقوف بعرفة

المسيحيين يصومون رمضان ؟

إنّ المسيحيين لا يصومون في شهر رمضان، فالصيام في شهر رمضان حكر على المسلمين دون سواهم، لقوله تعالى في سورة البقرة {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ * أَيَّامًا مَعْدُودَاتٍ فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَهُ وَأَنْ تَصُومُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ} ، ويقصد بالذين آمنوا المسلمين المتمسكين بدينهم، حيث تتضمن الآية السابقة الدليل القطعي بفرض الله تعالى الصيام على كل مسلم قادر الصيام، ومنعه عن غير المسلمين في رمضان بدليل قوله تعالى: {وَمَنْ يَكْفُرْ بِالإِيمَانِ فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ} ، والصيام في رمضان يعود على المسلم بالخير والبركة إذ يجزي الله به عباده على الطاعات.

هل اليهود يصومون شهر رمضان ؟

تنطبق الأحكام الواردة في الفقرة السابقة على اليهود، فاليهود كتابيين ودينهم من الأديان السماوية، ويسري بحقهم ما يسري بحق المسيحيين من أحكام الدين الإسلامي، لكن تجدر الإشارة إلى أنّ الأديان تختلف بطرق العبادة، والصيام مباح في الأديان السماوية الأخرى وليس فقط في الإسلام، لكن الاختلاف يكون في مدة الصيام ووقت الصيام حتى أنه طريقة الصيام تختلف أيضًا.

شاهد أيضًا:هل تعلم عن الحج للاذاعة المدرسية

كيف صيام المسيحيين

إنّ الصيام في الديانة المسيحية يقوم على الامتناع عن تناول أصناف معينة من الطعام، فاللحوم والبيض والحليب مع كافة مشتقاته هي من المفطرات، لذا يعتمد المسيحي على الخضار والفواكه كبديل غذائي خلال فترة الصيام، التي تختلف بين طوائف المسيحية الغربية والشرقية كما تختلف معها بعض الأحكام سواءً من حيث المدة أو من حيث طريقة الصيام وماهية المفطرات، أما الغرض من الصيام في المسيحية إعداد المؤمن عبر العبادة والصلاة، وتحقيق التوبة من الذنوب،

أنواع صيام المسيحيين

إنّ الصيام الرئيسي والمتعارف عليه في كافة الدين المسيحي هو الصوم الكبير، وعادةً تتنوع طرق الصيام فيه ضمن العالم المسيحي إما بالتوقف عن تناول أنواع محددة من الطعام أو الامتناع النهائي عنه، حيث تفرض التعاليم الكنيسة الرومانية الكاثوليكية، وهي من الكنائس الغربية في الديانة المسيحية على أتباعها، التوقف عن تناول اللحوم والحليب على اختلاف مشتقاته خلال يومي الأربعاء والجمعة، حيث يبدأ من أربعاء الرماد، أما في التقاليد المسيحية الشرقية التي تمثلها الكنائس الأرثوذكسية تفرض عليهم الاستمرار بالامتناع عن تناول هذه الأصناف أربعين يومًا، ابتداءً من يوم الإثنين، كما خصت الكنيسة الرومانية الكاثوليكية خلال صيام الأربعين طقوس معينة، كرتبة درب الصليب الطقسية في أسبوع الآلام، عدا عن طقوس أخرى في اليوم الأول من الصيام تتخللها صلوات مع وشم الجباه بالرماد على شكل الصليب.

شاهد أيضًا:دعاء الرزق الذي لا يرد مكتوب 2022

مواعيد صيام المسيحيين

يرتبط الصيام لدى الديانة المسيحية بعدة مناسبات، وتباعاً لذلك تختلف مواعيد الصيام، وهي كالتالي:

  • الصوم الكبير أو صوم الأربعين: كناية عن مدة الـ 40 يوماً التي صامها المسيح.
  • صيام الميلاد المجيد: 43 يوماً من الـ 25 نوفمبر / تشرين الثاني حتى الـ 7 من يناير / كانون الثاني.
  • صيام برمون الميلاد: وهو اليوم السابق للعيد ويسميه البعض برمون الغطاس.
  • صيام الرسل: يقصد بالرسل رسل المسيح.
  • صيام السيدة: طقس ديني يسبق صعود جسد العذراء بـ 16 مسرى، مدته 15 يوم.
  • صيام الأربعاء والجمعة: فصيام الجمعة هو الصوم في يوم صلب المسيح بحسب المسيحية، أما صيام الأربعاء يذكر بالتآمر على المسيح.
  • صيام نينوى: أو ما يعرف بصيام يونان حيث يصام ثلاثة أيام قبل الصوم الكبير بأسبوعين،  مع ذكرى توبة أهل نينوى.

شاهد ايضا: هل يجوز التهنئة بيوم الجمعة

هكذا؛ ومع هذا القدر من المعلومات عن مواعيد الصيام في الديانة المسيحية، نكون قد انتهينا وإياكم من فقرات مقالنا عبر موقع قصيمي وهو بعنوان هل المسيحيين يصومون رمضان ، فقد تحدثنا خلال ما ورد فيها عن مقاصد الصيام في الإسلام والمسيحية، وكيفية الصيام في الإسلام مع دراسة الفرق بينه وبين الأديان الأخرى.

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى